كلمة ارتريا تعني احمر

بقلم الأستاذ: عبدالفتاح محمد احمد دراسي - باحث وكاتب ارتري

اشتقت كلمة ارتريا من الكلمة اليونانية القديمة وتعني احمر Ἐρυθραί

اول اشارة الي كلمة ارتريا حسب المصادر اليونانية نجدها في مخطوطة باليونانية القديمة تعود الي منتصف القرن الاول.

Periplous tes Erythras thalasses

وصلت الي البندقية من بيزنطة في القرن العاشر و محفوظة في متحف هيدينبرج وهناك نسخة حديثة تعود للقرن الرابع عشر موجودة في متحف لندن، وقد تمت طباعتها ورقيا وترجمتها الي اللغة اللاتينة في البندقية في القرن الخامس.

Periplus del maris Erythrea

المخطوطة توضح المواني وطرق الابحار في البحر الاحمر والتسمية هنا تشمل الخليج الفارسي وجزء من المحيط الهندي، مما اسم البحر الاحمر لم يقتصر علي ارتريا بل كان يطلق علي كل المنطقة المذكورة اعلاه، كما انه في نفس المخطوطة تتم الاشارة الي عدوليس وتعني عبد باللغة اليونانية القديمة نسبة لاقامة العبيد الهاربين من فرعون مصر.

وفي مذكرات جايو بلينيو العجوز في العام 79 ميلادية هناك كتابات تشير لمملكة اكسوم وميناء ادولو وعن عبادتهم للاله زيوس وارس في العصر الروماني الي ان اعتنق عيزانا المسيحية دون ذكر اسم ارتريا.

كتب الكثير من البحارة والرحالة عن وظاهرة الشعب المرجانية التي كانت تتلالا في البحر الاحمر. وقد تم شرح الظاهرة علميا وهي بسبب وجود الكثير من زهرات طحالب البكتيريا الزرقاء بداخله، والتي يطلق عليها اسم كريات الدم الحمرا.

ومن هنا تاتي تسمية البحر الاحمر بهذه التسمية Tricodesmium Erythraeum

تاريخ تسمية ارتريا بهذا الاسم يعود لفترة الاستعمار الايطالي، اطلق هذا الاسم رئيس الوزراء الايطالي فرانشيسكو كريسبي، ولكن المؤكد ان الاسم تم اقتراحه من الكونت البرتو كارلو فليشي بيزاني، كاتب ودبلوماسي وعالم اثار، من رواد الحركة البوهيميىة في ايطاليا.

معرفة هذه الشخصية وسيرته الذاتية يمكن ان تقودنا لمعرفة الظروف والخلفية التي تم فيها اختيار هذا الاسم .كتب العديد من الروايات اشهرها المدينة السعيدة ايضا له اسهامات واضافات مهمة في قواعد اللغة الايطالية ودرس لغات اجنبية.

عمل كارلو دوسي وهذا هوا اسمه الفني بوزارة الخارجية مستشارا ثقافيا لرئيس الوزرا الايطالي فرانشيسكو كريسبي، وعمل مفوضا عاما بكامل الصلاحيات في ارتريا 1887 وهذا يعني معاصرته لهزيمة الايطالييون في دوقللي من قبل راس الولا ممثل الامبراطور يوهنس في المرتفعات الارترية (راس مدر).

بعد عامين من المعركة تم قتل الامبراطور يوهنس الرابع في المتمة من قبل المهديين ومهد هذا لمنيليلك الذي كانت له اتفاقات سرية مع ايطاليا ليتوج امبراطورا وبالمقابل توسع الايطاليين ليحتلو اسمرا وكرن بموافقة منيليلك الذي كان يتخوف من راس منقشا ابن الهالك يوهنس المدعوم من راس الولا.

في 2 مايو 1889 توج هذا التقارب باتفاقية اوشياللي للصداقة والتجارة في اكتوبر تم عقد اتفاقية تجارية اخري في مدينة نابولي في شهر اكتوبر والتي وقع عليها الملك مكونن وهوا قريب للامبراطور منيليك ووالد الامبراطور لاحقا هيلي سلاسي من جانب الامبراطور.

بعد ثلاثة اشهر من هذه الاتفاقية تم الاعلان عن اول مستعمرة ايطالية في افريقيا اسمها ارتريا بقرار رقم 1 لسنة 1900 حسب الحدود المنصوص عليها في المادة الثالثة من اتفاقية اوشياللي نسبة لاوشيالي مكان توقيع الاتفاقية.

ينص البند الثالث وضع علامات علي الحدود المتفقة عليها وهي كالاتي:-

1. خط المرتفعات يمثل النقطة الفاصلة بين ارتريا واثيوبيا.
2. انطلاقا من ارافلي وحلاي، ساقنيتي واسمرا كل هذه المنطقة ستكون ضمن القري الحدودية لايطاليا.
3. عدي نفاس وعدي يوهنس سيتبعان لجانب البقوس في الجانب الايطالي.
4. من عد يوهنس سيكون هناك خط طويل من الشرق والغرب سيمثل ذلك الحدود بين اثيوبيا وايطاليا.

حسب المعلومات المتوفرة لدينا لم يتم اعتماد اسم ارتريا ولم يناقش في البرلمان الايطالي بل بمبادرة فردية من رئيس الوزرا حينها ومستشاره الثقافي.

كل المصادر التي تتحدث عن اسم ارتريا تذكر بان الاسم الاول كان اثيوبيا الحديثة ولكن لا يوجد اي مصدر يذكر تاريخ هذا الاسم او الاشارة اليه في اي موضوع وحسب اعتقادنا كان هذا الاسم من ضمن الاسماء المقترحة عند الايطاليين لارضاء الامبراطور يوهنس الرابع الذي شكل تهديدا حقيقيا للايطاليين.

www.Samadit.com حامد إدريس عواتي   www.Samadit.com عبدالقادر محمد صالح كبيرى   www.Samadit.com محمد عمر أكيتو   www.Samadit.com إبراهيم سلطان علي   www.Samadit.com إدريس محمد آدم مندر   www.Samadit.com محمد سعيد ناود   www.Samadit.com أحمد محمد ناصر أبوبكر   www.Samadit.com عثمان صالح سبي   www.Samadit.com عبدالله إدريس محمد سليمان  

Top
X

Right Click

No right click