مبادرة شبابية إريترية لمواجهة البطالة والمساعدة على الاندماج

بقلم الأستاذ: آيات الحبال  المصدر: المصري اليوم

أطلق مجموعة من الشباب الإريتريين اللاجئين في مصر مبادرة استهدفت التغلب على المشكلات

مبادرة شبابية إريترية لمواجهة البطالة

التي تواجههم في مصر، وفى مقدمتها الاكتئاب والوحدة ونقص فرص العمل واختفاء المساعدات المالية والخوف من الاندماج.

أكرم محمد سعيد، أحد مؤسسى المبادرة، والبالغ من العمر 43 سنة، ويعمل مدرس لغة إنجليزية وتكنولوجيا، ويعيش في مصر منذ 15 عامًا، قال إن المبادرة تستهدف فئة الشباب من عمر 18 عامًا وحتى 35 عامًا، وهى الفئة التي لا تحظى بأى دعم من قبل المنظمات أو المفوضية، وتعتمد على نفسها في توفير احتياجاتها الأساسية، لافتًا إلى أنه مع فترة الحظر المنزلى بسبب فيروس كورونا فقد الكثير منهم أعماله، بجانب خوفهم من الاندماج مع المجتمع المصرى، واستهدفنا في المبادرة توفير أرضية مشتركة للاندماج، ثم معرفة احتياجاتهم والعمل على توفير تدريبات لرفع الوعى والتأهيل.

وأضاف: «المبادرة قائمة على الجهود الذاتية للمؤسسين، سواء الجهود المادية أو الخبرات الشخصية لمؤسسيها، إحنا نعرف بعض، وكل واحد مننا عنده خبرة بسيطة، سواء تعليمية أو تكنولوجية أو في استخدام الكاميرات، وبدأنا بتصوير الفيديوهات لتوعية الشباب وتقديم الدعم النفسى لهم، وبعدها بدأنا الخطوة التالية وهى التواصل على الأرض».

عبدالله عبدالكريم، مسؤول الدعم الفنى بالمبادرة، وهو شاب إريترى جمع 127 آخرين من المتابعين لصفحة المبادرة، ودعاهم لاستبيان أونلاين، حدد من خلاله التدريبات المهنية والعلمية التي يحتاجها الشباب الإريترى للتأهيل لسوق العمل، وقال: «تنوعت احتياجات الشباب بين تدريبات على اللغة واستخدام الحاسب الآلى، بجانب تدريبات في الحدادة والنجارة والكوافير والطهى، والميكانيكا، بالإضافة لتدريبات التمثيل والعمل المسرحى». وأضاف: «جمعت احتياجات الشباب الإريترى وأرسلتها لباقى الفريق، الذي بدأ في البحث عن شراكات مع جمعيات أهلية مصرية تعمل في مناطق تجمع المجتمع الإريترى لتوفير التدريبات بأسعار زهيدة، وبعد الانتهاء من ذلك اخترنا يومًا للمقابلات مع الشباب».

محمد عبدالقادر، أحد مؤسسى المبادرة ومن الشباب الإريترى، يرى أن الشراكة مع الجمعيات الأهلية المصرية مهمة لمساعدة الشباب على الاندماج مع المجتمع المصرى، وهى أبرز المشكلات التي نعانى منها، بجانب أهمية وجود مظلة قانونية للمبادرة تساعدنا على توفير تدريبات، فضلًا عن فتح فرص عمل للشباب بعد التدريب وإقامة التدريب بشكل آمن، مع إمكانية التجمع وعمل المقابلات المبدئية للتدريبات.

www.Samadit.com حامد إدريس عواتي   www.Samadit.com عبدالقادر محمد صالح كبيرى   www.Samadit.com محمد عمر أكيتو   www.Samadit.com إبراهيم سلطان علي   www.Samadit.com إدريس محمد آدم مندر   www.Samadit.com محمد سعيد ناود   www.Samadit.com أحمد محمد ناصر أبوبكر   www.Samadit.com عثمان صالح سبي   www.Samadit.com عبدالله إدريس محمد سليمان  

Top
X

Right Click

No right click