ماي جاح جح نافورة تريفيزي الارترية

بقلم الأستاذ: عبدالفتاح محمد احمد دراسي - كاتب وباحث في التاريخ

في محاولة للتعريف بتاريخ اسمرا وخاصة الجانب المعماري، سنكتب سلسلة من المقالات،

عن ملامح المعمار في العاصمة اسمرا، وعن اهم المعالم فيها، وذلك من خلال تتبع المراحل العمرانية التي مر بها النمط المعماري في اسمراء.

من خلال هذه المقالات سنركز في هذه المرحلة علي المعالم التي تم ادراجها ضمن التراث العالمي من منظمة اليونسكو.

وهذا يعني اننا لن نتنطرق الي الاحياء الحديثة التي تم تشييدها بعد الاستقلال، وهي مباني علي نمط معماري حديث يتماشي والايقاع السريع لنظم االحياة الاجتماعية الحديثة.

المعروف ان العاصمة اسمرا تم بنائها علي طراز الارت دكو، اي الفن الحديث، ولحسن حظها في هذا الوقت ظهرت السيارات والكهربا والطيارات، وقد تم تسميت هذا الطراز بالارت ديكو، بعد معرض باريس سنة 1925.

وكلمة ارتي ديكو هي اختصار بالفرنسية Art deco

Exposition internationale des arts décoratifs et industriels modernes

المعرض الدولي للفن الزخرفي والصناعات الحديثة، بل كما يتم تسميته طراز 1925 نسبة للعام الذي عقد فيه المعرض، ولهذا نجد ان معظم المباني في اسمرا تم تصنيفها علي انها من طراز الارت ديكو.

واحدة من أشهر النافورات في العالم نافورة تريفيزي في روما، وتعد مقصدا للسواح، كما يقصدها العشاق، ولها مكانة خاصة عند الايطاليين، ولهذا حالما استقرو في اسمرا قررو بناء نافورة كانت تعد الاجمل في افريقيا وقتها.

اذدهرت العاصمة اسمرا في الثلاثينيات وصارت قبلة للسواح والفنانيين الايطاليين.

في تلك الفترة تم تشييد الكثير من المباني والحدائق العامة التي تزين اسمرا، كما تم تعبيد الطرقات.

في عام ١٩٣٥ تم توسيع العاصمة لتشمل الاحياء المجاورة من ضمن هذه الاحياء حي قزاباند، وقع اختيار مكان بناء النافورة في هذا الحي.

كان اسم الحي وقتها قازاباندا حبشا وذلك لأنه كانت تقيم فيه حامية للقوات الارترية وعائلاتها.

تم ترحيل القوات الارترية، لتحل محلها في الحي القوات الإيطالية التي كانت قد وصلت في طريقها للمشاركة في إلى الحرب من اجل احتلال اثيوبيا.

هكذا تحول اسم إلحى من قزا باندا حبشا الي قزا باندا طليان كما هوا متعارف عليه إلى يومنا هذا.

تم تشييد ٣٥٠ فيلاء حديثة في الحي وتم ربط الحي بالعاصمة.

في عام ١٩٣٩ تم بناء اول نافورة من تصميم المهندس العسكري لورينزو ازولينو، مسؤل بلدية اسمرا.

في البداية كان يتم امداد النافورة بخط ماء يصل من خزانين في نهاية المدينة، وبعدها تم ربطها ببئر ماء خاص بها بعد ان صارت مصدرا لجذب السواح من مختلف الاماكن. كما تم ربط الحي بخط حديدي مع مدينة كرن.

www.Samadit.com حامد إدريس عواتي   www.Samadit.com عبدالقادر محمد صالح كبيرى   www.Samadit.com محمد عمر أكيتو   www.Samadit.com إبراهيم سلطان علي   www.Samadit.com إدريس محمد آدم مندر   www.Samadit.com محمد سعيد ناود   www.Samadit.com أحمد محمد ناصر أبوبكر   www.Samadit.com عثمان صالح سبي   www.Samadit.com عبدالله إدريس محمد سليمان  

Top
X

Right Click

No Right Click